قام المهندس خالد محمود عباس رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية بأولى جولاته التفقدية لعدد من المشروعات بالعاصمة الإدارية يرافقه السيد المدير العام للشركة والمختصين بالقطاعات المختلفة وكذا كل من  المهندس عبد المطلب عمارة نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة و المهندس شريف الشربيني رئيس جهاز مدينة العاصمة الإدارية حيث بدأت فعاليات الزيارة الميدانية بتفقد مركز التحكم والسيطرة الأمني (Command and Control Center) بدء من الصالة الرئيسية والتي تشمل تجهيزات وشاشات عرض ومعدات حديثة بغرض المتابعة والتحكم والسيطرة على كامل أحياء العاصمة الإدارية والتي من خلالها يتم التأمين الكامل لكافة المنشآت والأفراد وتتكامل فيها الخدمات الشرطية مع خدمات الدفاع المدني وأنظمة المرور الذكي بشكل يؤمن ويسهل حياة القاطنين حيث تم الاطمئنان على سير الأعمال ونهوها في التوقيتات المخططة .

تلى ذلك التوجه لمركز إدارة المدينة (City Operating Center) والمعني بإدارة وتشغيل كافة مرافق وخدمات العاصمة الإدارية بشكل حديث ومتطور وتم الاطمئنان على سير العمل بالشكل المستهدف وتم بعد ذلك زيارة محطة التبريد المركزي والتي تعمل بقدرة (63,800 طن تبريدي) والمنشأة على مساحة (10,500 م2) وتم نهو الأعمال بنسبة (100%) وتغطي كامل الحي الحكومي ومجلسي النواب والشيوخ ومركز مصر الثقافي الإسلامي وكذا ساحة الشعب ، ثم تم التوجه إلى مركز بيانات العاصمة ومركز الإتصالات (NN1) حيث تفقد سيادته سير الأعمال والاستماع من العاملين على شرح تفصيلي لمكونات المركز والذي يؤمن الخدمات الذكية لمركز إدارة المدينة وتطبيقات المرافق والشبكات ومركز الإدارة الموحد .

و تم التوجه إلى الحي السكني السابع ومتابعة مشروعات المطورين بكافة أنشطتهم السكنية والإدارية والتجارية والعمل على تذليل كافة العقبات لدى المطورين مع التأكيد على ضرورة العمل على بذل الجهد اللازم لإنهاء الأعمال طبقاً للتعاقدات التي تمت .

تلى ذلك التحرك للحي الدبلوماسي للوقوف على الموقف التنفيذي لعدد من المشروعات الجاري تنفيذها بالحي والتي تشمل إنشاء عدد (50 مبنى للسفارات والبعثات الدبلوماسية الأجنبية والتي تندرج تحت المبادرة الرئاسية لتشجيع انتقال تلك البعثات إلى الحي الدبلوماسي كما تم متابعة عملية إنشاء المناطق السكنية داخل الحي وكذا الخدمات المختلفة من مدارس ودور عبادة ونادي دبلوماسي.