أعلنت شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية عن تفعيل أول تغطية دائمة لخدمات المحمول للحى الحكومي بالعاصمة الإدارية الجديدة بشكل كامل خلال العام الجارى.

وأوضحت الشركة فى بيان لها أنه يتم تقديم خدمات المحمول من 5 مشغلين، مشيرة إلى تركيز الشركة على تدشين الحى الحكومى بمفهوم التقنيات التشاركية للهوائيات، وقوى التيار الكهربائي المستمر، ونقل بيانات التراسل، ووحدة المعالجة المركزية (BBU) لكل مشغل لكل 4 مواقع.

أضافت الشركة أنه تم إجراء إختبار برج المشاركة على أسطح المباني من قبل الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات وجميع المشغلين ، حيث تم اجتيازه كافة الاختبارات التي تأهله لتقديم الخدمة.

وأعربت شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية عن تقديرها للجهود المبذولة من قبل جميع الجهات التي ساهمت في إنجاح المشروع ، وتفانيها ومتابعتها وجهودها من أجل منح الخدمة المقدمة لموظفي الحي الحكومي للعمل بكامل طاقتها.

ومن المُخطط أن تُعلن شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية خلال الفترة القليلة المقبلة عن نتيجة اختبار أول تغطية داخلية نشطة يتم تطبيقها بمصر في مبنى مجلس الوزراء بالعاصمة الجديدة لمنح تغطية كاملة لجميع أماكن العمل داخل مباني الحى الحكومى بالعاصمة الإدارية الجديدة.

وتتطلع شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية لاستكمال مراحل التغطية لخدمات المحمول بالحي الحكومي خلال الأسابيع التالية مع شركاء النجاح من الجهات المنظمة ومشغلين المحمول ومقدمي حلول التكنولوجيا.

جدير بالذكر، أن العام الجارى سيشهد بدء إنتقال موظفى الدولة إلى مقرات العمل الجديدة بالمبانى الوزارية بالحى الحكومى بالعاصمة الإدارية، حيث من المُخطط إنتقال 51 ألأف موظف على مراحل متتالية تبعا لخطة كل وزارة فى تسكين موظفيها، وقد إنتهت شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية من تدشين الحى الحكومى الجديد من ميزانياتها الخاصة ودون الاعتماد على ميزانية الدولة بتكلفة تُقدر بـ 60 مليار جنيه.