تبحث شركة المقاولون العرب فرص الدخول فى تنفيذ مشروعات جديدة بأوغندا لصالح وزارة الأشغال، ويأتى ذلك فى إطار التعاون القائم بين الشركة والجهات المسئولة بأوغندا، ومستهدفات التوسع بزيادة حجم الأعمال بها.

وقام المهندس سيد فاروق ، رئيس مجلس إدارة شركة المقاولون العرب بإجراء زيارة إلى دولة أوغندا، حيث عقد اجتماعا مع كاتومبا وامالا وزير الأشغال والنقل الأوغندي ، والذى حرص على استقبال وفد الشركة رغم العطلة الاسبوعية فى أوغندا ، حيث تم بحث سبل التعاون فى عدد من المشروعات الجديدة بين الشركة ووزارة الأشغال الأوغندية فى ضوء ما تقوم به المقاولون العرب من مشروعات بأوغندا.

حضر الاجتماع المهندس  الدكتور محمد أنسى البشوتى عضو مجلس الإدارة ، وعماد عبيد رئيس القطاع المالي لقطاع افريقيا بالمقاولون العرب ،والمهندس صلاح رضوان المدير العام للشركة.

وتتولى شركة المقاولون العرب تنفيذ عددا من المشروعات الهامة بأوغندا، من بينها عدة مشروعات للطرق ، وتشمل تنفيذ مشروع طريق باليسا كامنكولى بطول 44 كم وبقيمة أعمال 59 مليون دولار، وطريق مساكا بوكاكاتا بطول 41 كم وبقيمة أعمال 45 مليون دولار، ومشروع طريق تيريني – باليسا – كومي بطول 67 كم بقيمة أعمال 79 مليون دولار.

وقامت “المقاولون العرب” بتنفيذ مشروع إعادة تأهيل أحد مصانع الأدوية بالعاصمة كمبالا بالإضافة إلى أعمال أخرى إضافية بمشروع إنشاء وإعادة تأهيل مستشفى كايونجا والذى انتهت منه الشركة العام الماضى.

جدير بالذكر ، أن شركة المقاولون العرب حصلت مؤخرا على تكريم خاص كأفضل شركة للمقاولات فى أوغندا وذلك للعام الرابع على التوالى .