كرم  ملتقى «بناة مصر»، في دورته الرابعة التي تنعقد اليوم الأحد بالقاهرة تحت رعاية رئيس مجلس الوزراء ، الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الاداري ، لجهودها في دعم وتنميةالمشروعات القومية بالدولة خلال المرحلة الماضية.

وسلم التكريم للسيدة وزيرة التخطيط المهندس حسن عبدالعزيز رئيس اتحاد مقاولي التشييد والبناء ، والسيد المهندسممدوح بدرالدين رئيس شعبة الاستثمار العقاري .

وساهم الدكتورة هالة السعيد بشكل جوهري في وضع السياسات العامة المحفزة لنمو المشروعات القومية للدولة ، والتي يجري العمل بها في ظل إستراتيجية التنمية المستدامة رؤية مصر 2030 وبرنامج الإصلاح الاقتصادي .

وتنفذ الدولة حاليا مايقترب من 10 مشروعات قومية ضخمة، منها “محور قناة السويس، والعاصمة الإدارية الجديدة، وإنشاء جيل من المدن الجديدة، والخطة القومية للطرق وتنمية 1٫5 مليون فدان”، وذلك بهدف رفع معدلات النمو الاقتصادي خلال العام المالي 2017 – 2018 إلى 5%، وزيادة معدل الاستثمارات الكلية بنسبة 20% العام المالي المقبل.

وينظم متلقى بناة مصر فى دورته الرابعة، وكالة إكسلانت والاتحاد المصري لمقاولي التشيد والبناء بالتعاون مع شعبة الاستثمار العقاري لأول مرة بهدف وضع رؤية مشتركة لمستقبل المشروعات القومية مابعد انتخابات الرئاسة، والخروج بمنظومة جديدة للتعاون مع القطاعات المالية والمصرفية والاقتصادية، لإحداث التكامل وتوحيد الرؤى حول الفرص الاستثمارية المميزة والناجحة واستعراض كافة الوسائل التحفيزية والتمويلية  للقطاع.

ويضم الملتقى هذا العام أكثر من 700 مشارك يمثلون قيادات القطاعات الاقتصادية الرئيسية في الدولة، باعتبارهم فرصة كبيرة لمنظومة التشييد والبناء بكافة عناصرها لمناقشة مجتمعية ومؤسسية لعدد من القضايا الخاصة المتعلقة بقدرة شركات المقاولات على تنفيذ مشروعات الدولة القومية وسبل تسريع تنفيذها، وتدريب وتأهيل الأيدى العاملة، وتوفير الطاقة ومواد البناء، وأيضا تطوير التشريعات والقوانين الاستثمارية الحاكمة.