“مجموعة مكسيم” الراعي الماسي للمؤتمر الدولي للسياحة الصحية في مصر

“مجموعة مكسيم” الراعي الماسي للمؤتمر الدولي للسياحة الصحية في مصر

تحت رعاية فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي، أعلنت مجموعة مكسيم للاستثمار رعايتها للمؤتمر الدولي للسياحة الصحية في مصر، والمقام في فندق الماسة بالعاصمة الإدارية الجديدة بحضور الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء و أ.د. محمد عوض تاج الدين مستشار السيد رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية و د. عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات و أ.د. خالد عبد الغفار وزير الصحة والسكان، والسفيرة سها سمير وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين والخارج، وأ.د. محمد أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي ،واللواء الدكتور خالد فودة محافظ جنوب سيناء، يومي 2- 3 مارس 2024، لبحث سبل تنشيط السياحة الصحية بشقيها العلاجي والاستشفائي ومناقشة دور القطاعات وكيفية الدعم من قبل الجهات المختلفة وتوقيع مذكرات تفاهم مع عدة شركات عالمية واطباء متميزين رائدين ذو خبرات عالمية في عدة مجالات، لإيمان الشركة بأهمية دعم السياحة العلاجية والاستشفائية وتماشياً مع استراتيجية الدولة 2030 للتنمية.

ويُعد المؤتمر، فرصة مهمة لألقاء الضوء على المباحثات في أحدث التطورات في مجال السياحة الصحية بشقيها العلاجي والاستشفائي، ومشاركة الخبرات والفرص بين الدول المشاركة، حيث حضر عدد كبير من الخبراء والمتخصصين في مجال الرعاية الصحية من مختلف أنحاء العالم، وسيتم تبادل المعلومات والتجارب الناجحة؛ لتعزيز قطاع السياحة الصحية في مصر. وقامت شركة مكسيم للاستثمار بالمشاركة في ورش عمل تضم عدد من شركات القطاع الخاص والمجتمع المدني لبحث سبل التعاون في المشروعات القائمة والمستقبلية في مجال الصحة العلاجية والاستشفائية.

في هذا الإطار صرح د. محمد كرار رئيس مجلس إدارة مجموعة مكسيم للاستثمار، ان المشاركة في تلك المؤتمرات تعتبر خطوة استراتيجية للشركة لتعزيز سبل التعاون بين الشركات واهمية المؤتمر نفسه الذي يشهد حضورا كبيرا من الشخصيات الدولية في مجال التأمين الطبي والسياحة العلاجية والاستشفائية كمتحدثين رئيسيين، لمناقشة آخر المستجدات في هذه الملفات الهامة على مستوى العالم، خاصة أن المؤتمر يعد منصة مثالية لتبادل الأفكار والرؤى وعرض الإمكانات الصحية بالقطاع الحكومي والخاص والأهلي.

عبر محمد سمير الرئيس التنفيذي لمجموعة مكسيم للاستثمار عن سعادته بمشاركة مكسيم في المؤتمر، بما يحقق هدف مكسيم المتمثل في أن تصبح مجموعة استثمارية متنوعة، قادرة على مساندة دور الدولة في توجهاتها نحو النهوض بمستوى الخدمات المقدمة عبر مشروعات السياحة العلاجية، وتقديم أفضل الخدمات الممكنة.

تستهدف مجموعة مكسيم للاستثمار من خلال رعايتها ومشاركتها في المؤتمر الدولي للسياحة الصحية تعزيز الفرص الاستثمارية لها في مجال السياحة الصحية بصفتها واحدة من الشركات الرائدة في هذا المجال وتوسيع نطاق الشراكات التي تخص المشروعات التي تمتلكها في مجال السياحة العلاجية، مثل: منتجع نايا الصحي الذي سيدمج خدمات الرعاية الصحية والضيافة في مكان واحد، ويكون أول مركز من نوعه لتنشيط السياحة العلاجية والاستشفائية في مصر، تنفيذًا لخطة الدولة في تنمية الاستثمار في القطاع الصحي، والذي يعد نموذج ناجح للشراكة بين الحكومة والقطاع الخاص، تنفيذًا لوثيقة ملكية الدولة التي تؤكد على تمكين القطـاع الخاص المصـري ورفـع نسـبة مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي، وأن الهيئة العامة للاستثمار تتعاون مع مؤسسات القطاع الخاص، سواء عبر إدارة وتشغيل المناطق وصيانتها، أو الترويج للفرص الاستثمارية، أو غيرها من الأنشطة الداعمة لبيئة الاستثمار.

وتأسست مجموعة مكسيم للاستثمار عام 1980 كأحد أبرز المجموعات الاستثمارية الرائدة بخبرة أكثر من 40 عامًا. وتتضمن المجموعة أكثر من 25 شركة قائمين في أكثر من 8 قطاعات مختلفة أبرزهم: مكسيم للتطوير العقاري، مكسيم للضيافة، مكسيم للمراكز التجارية والترفيهية، مكسيم للصناعات، مكسيم الطبية، مكسيم للرياضة، مكسيم للاتصالات، مكسيم للنقل، ومؤسسة مكسيم الخيرية. نجحت الشركة على مر السنوات من تقديم خدماتها لأكثر من 10000 عميل بالتعاون أكثر من 4000 موظف، وتمتد محفظة مشروعات المجموعة في أنحاء 4 محافظات; القاهرة، بورسعيد، والإسماعيلية وشرم الشيخ، تمكنت فيهم من إدارة وتطوير العديد من المشروعات البارزة مثل رويال مكسيم كمبنسكي، ومكسيم قنال ريسيدنس، ومكسيم كنترى كلوب، والمنطقة التجارية بالمتحف القومى للحضارة المصرية، وبحيرة القاهرة.

No Comments

Post A Comment

arالعربية