مسئولو ” الإسكان ” يتفقدون المشروعات الجارية بقطاع المرافق والطرق بمدينة القاهرة الجديدة

 مسئولو ” الإسكان ” يتفقدون المشروعات الجارية بقطاع المرافق والطرق بمدينة القاهرة الجديدة

قام المهندس عبد المطلب ممدوح، نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، لقطاع التنمية وتطوير المدن، بزيارة تفقدية لمدينة القاهرة الجديدة، تفقد خلالها عدداً من المشروعات الجاري تنفيذها بقطاع المرافق والطرق بالمدينة، يرافقه المهندس عبدالرءوف الغيطى، رئيس جهاز المدينة، ومسئولو الهيئة والجهاز، والشركات العاملة بالمشروعات.

وقام مسئولو الوزارة بتفقد محطة معالجة الصرف الصحي بطريق العين السخنة “أورسكواليا”، وذلك للوقوف على منظومة التشغيل بالمحطة، وجودة معالجة المياه بها، ومتابعة الأعمال الجارية.

وأفاد المهندس عبدالرءوف الغيطى، بأن محطة المعالجة بطريق العين السخنة “أورسكواليا”، بطاقة تصميمية ( 250 ألف م3/ يوم )، ونوع المعالجة ثنائية متقدمة، وتتكون المحطة من 6 مستويات بطاقة تصميمية ( 42 ألف م3 /يوم) للمستوى الواحد، وتعمل المحطة حالياً بعدد 4 مستويات، ومتوسط إنتاج الكميات اليومية من المياه المعالجة 130 ألف م3/يوم.

واستكمل مسئولو الإسكان الجولة، بتفقد أعمال الطرق الجاري تنفيذها داخل منطقة مثلث الأمل، لربطها بالطرق والمحاور السريعة لتنميتها، لتكون امتداداً لمدينة القاهرة الجديدة، بهدف خلق مجتمع عمراني متكامل جديد بمدينة القاهرة الجديدة.

وأوضح المهندس عبدالرءوف الغيطي، أنه تم البدء في أعمال قطع وشق الطرق بمثلث الأمل، حيث يتميز مثلث الأمل بموقعه المتميز، والذي يقع بين طريق العين السخنة الجديد، والطريق الأوسطى، بجانب قربه من العاصمة الإدارية الجديدة، وتبلغ مساحة منطقة مثلث الأمل حوالي 4800 فدان.

وأشار المهندس عبدالرءوف الغيطي، إلى أنه تم تنفيذ محور جديد في وقت سابق بمثلث الأمل بطول (5.3 كم)، وربطه بمحور الطريق الأوسطي ” امتداد شارع التسعين الجنوبي”، وذلك لربط المدينة بمثلث الأمل لتنمية المنطقة، وجذب الاستثمارات إليها.

ثم انتقل مسئولو الإسكان لتفقد أعمال الطرق الجارية بمنطقة الامتداد الشرقي للمدينة، ومنها:  رفع كفاءة محور ” 24 “،  الرابط بين التسعين الجنوبي، والتسعين الشمالي بمنطقة بيت الوطن، وكذا أعمال رفع كفاءة امتداد التسعين الجنوبي من ميدان نادي رويال، وحتى الطريق الأوسطى.

وتفقد مسئولو الإسكان في جولتهم الميدانية بمدينة القاهرة الجديدة، محطة الصرف الصحى بجنوب الأكاديمية، والتي تعتبر من أهم محطات الصرف الصحي بالمدينة.

وخلال الزيارة، تأكد نائب رئيس الهيئة من جاهزية مولدات الطوارئ، وجاهزية جميع الطلمبات، ومنظومة الكهروميكانيك بالمحطات، وأثنى على المجهودات المبذولة، مؤكداً  دعم أي تطوير، أو إضافة لتكون المحطات بأفضل حال.

وأكد المهندس عبدالرءوف الغيطي، أن الزيارة تأتي بهدف متابعة الأعمال التى تمت بقطاع المرافق والطرق بالمدينة بالفترة الماضية، وكذا الأعمال الجاري تنفيذها بمحطات الصرف الصحي لرفع كفاءتها، وأهم هذه الأعمال إضافة طلمبات رئيسية، مع جميع المهمات من محركات وبوادئ حركة، ومحابس، وقطع خاصة ومشغلات كهربائية، وطلمبات تأمين العنابر ضد الغرق، وآلات الرفع الكهربائية، ومولدات الطوارئ.

وأوضح ” الغيطي “، أنه تم مؤخراً إدخال منظومة منع تأثير الطرق المائى” تقليدي وأوتوماتيك ” للوصول إلى الكفاءة المرجوة، وكذلك أعمال تأمين منطقة محابس المناورة الرئيسية بإضافة مجموعات المشغلات الكهربائية، وتأهيل مضاعفات العزم، واللوحات الكهربائية، والتى تمت للاسراع بأعمال المناورة عند ظروف الطوارئ، والظروف الاستثنائية، وكذلك للحفاظ على العاملين بالمحطة.

No Comments

Post A Comment

arالعربية