محافظ بورسعيد يتفقد المرحلة الأولى لـ “تاور باى” التابع لمجموعة شركات تاور للتطوير العقارى 

محافظ بورسعيد يتفقد المرحلة الأولى لـ “تاور باى” التابع لمجموعة شركات تاور للتطوير العقارى 

تفقد اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، مشروع “تاور باي”-أحد مشروعات مجموعة شركات تاور للتطوير العقاري- لمتابعة معدلات تنفيذ المشروع، وبدء تسليم عدد من وحدات المرحلة الأولى للعملاء، يأتي ذلك تكليلًا لنجاح مجموعة “تاور” في ضخ استثمارات ضخمة على مدار السنوات الخمس الماضية لتسريع وتيرة الأعمال الإنشائية بمشروع “تاور باي” لتقديم وحدات إسكان سياحي مصممة ومنفذة وفقًا لأعلى معايير الجودة.

ورافق محافظ بورسعيد خلال زيارته لمشروع “تاور باي”  محمد جمال عمر، رئيس مجلس إدارة مجموعة شركات تاور، والذي قدم عرضًا عن خطة تطوير جميع مراحل المشروع، البالغ مساحته 107 أفدنة ويقع على الطريق الساحل الدولي بين بورسعيد ودمياط، ويضم 2000 وحدة إسكان سياحي مما يسهم في تطوير نموذج الإسكان السياحي بالمحافظة، وذلك تماشيًا مع توجهات الدولة في تحقيق التنمية المستدامة على أرض المحافظة، وتوفير فرص عمل للشباب.

كما عرض محمد جمال عمر، أبرز مزايا مشروع “تاور باي” سواء موقعه المطل على ساحل البحر الأبيض المتوسط مباشرة مما يوفر لكل الوحدات إطلالة مباشرة على واحد من أجمل شواطئ العالم، والمخطط العام وتصميم الوحدات، الذي وضعته وأشرفت على تنفيذه كبرى بيوت الخبرة والمكاتب الاستشارية الهندسية المحلية والعالمية؛ لضمان تقديم أعلى معايير الجودة في التنفيذ والتشطيب، وكذلك تنوع الخدمات ما بين ترفيهية وتجارية، وحمامات سباحة، و”بيتش كلوب هاوس”، ونظام أمني متكامل على مدار الساعة لتوفير الأمن والحماية للسكان.

وحرص اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، على تفقد نماذج مختلفة من وحدات الإسكان السياحي للمرحلة الأولى من مشروع “تاور باي”، وأشاد بمستوى التصميم والتشطيب الفاخر للوحدات، موجهًا بضرورة الإسراع في معدلات العمل والالتزام بالخطة الموضوعة لتنفيذ الأعمال وتكثيف الجهود لإنهاء المشروع في أقرب وقت ليواكب المشروعات السياحية المقامة على أرض المحافظة.

وقال  محمد جمال عمر، رئيس مجلس إدارة مجموعة شركات تاور ، إن المجموعة تستهدف أن تحقق قيمة مضافة للسوق العقاري وأن تترك بصمة بمختلف وجهات التطوير التي تعمل بها وذلك من خلال إنشاء مشروعات فريدة من نوعها توفر أعلى معايير الجودة وخدمات ما بعد البيع، مشيرًا في هذا الصدد إلى مشروع “تاور باي”، والذي يعد من أكبر مشروعات الاستثمار العقاري والسياحي في محافظة بورسعيد.

أضاف “جمال”، أن مجموعة شركات تاور أنفقت استثمارات ضخمة على مشروع “تاور باي” أثمرت عن الانتهاء من المرحلة الأولى بالكامل على مساحة 25 فدانًا تضم 471 وحدة إسكان سياحي، ومن المخطط مضاعفة حجم الاستثمارات خلال الفترة المقبلة للانتهاء من مختلف مراحل المشروع بحلول عام 2032- مع الالتزام بتقديم نفس معايير الجودة بالمراحل المتبقية من المشروع برغم من التحديات الراهنة وارتفاع أسعار مواد البناء.

واكد أن مجموعة شركات تاور تعمل على فرص استثمارية جديدة لاستكمال دورها في إنشاء مشروعات سكنية وسياحية عالمية، تساهم في تحقيق التنمية العمرانية التي تشهدها كل أنحاء الجمهورية، مما ينعكس على زيادة معدل النمو، وتلبية الطلب العقاري والسياحي المتزايد، وكذلك توفير فرص عمل للشباب والذي يعكس بدوره رؤية و أهداف المجموعة منذ إنشائها عام 1985 .

يذكر أن مشروع “تاور باي” يقع على مساحة 107 فدان على الطريق الساحلي الدولي بإطلالة مباشرة على البحر المتوسط، ويتميز بمخطط عام عالمي وضعته كبرى الشركات الدولية يخصص نسبة كبيرة للمسطحات الخضراء وحمامات السباحة ويوفر لمعظم الوحدات رؤية البحر، ويضم 2000 وحدة إسكان سياحي، هذا بالإضافة إلى منطقة تجارية تشتمل على العديد من الأنشطة الترفيهية والتجارية والإدارية.

وتعد مجموعة  شركات تاور ، هي واحدة من كبرى الكيانات الاقتصادية في مصر، والتي نجحت منذ تأسيسها عام 1985 في إنشاء العديد من المشروعات السكنية والسياحية العالمية في شرم الشيخ، ومرسى علم، والقاهرة الجديدة وبورسعيد بإجمالي محفظة تصل إلى 13 مشروعًا منها المشروعات الفندقية والسكنية والإدارية والتجارية والترفيهية.

No Comments

Post A Comment

arالعربية