يترقب عددا من شركات المقاولات المصرية طروحات للمشاركة فى تمويل وتنفيذ عددا من مشروعات البنية التحتية بدولة كوت ديفوار خلال العام الجارى، بغرض بدء التنسيق اللازم لدراسة فرص المشاركة فى التنفيذ وإتمام الصيغ التعاقدية خلال الفترة المقبلة، وفقا لمصدر مسئول.

أكد أن المشروعات المستهدف طرحها تتضمن أعمالا متنوعا تشمل تدشين مبانى تعليمية وعددا من المستشفيات والمراكز الصحية المتخصصة، بالإضافة إلى مشروعات للطرق، ومشروعات سكنية.

وأوضح أن عددا من شركات المقاولات بينها كيانات بالقطاع الخاص بصدد بدء دراسة فرص الأعمال المتاحة بكوت ديفوار، لافتا إلى وجود مجموعة من المشروعات التى تتطلب توافر تمويلات لها، بالإضافة إلى مشروعات أخرى ترتبط بإقامة منتجعات سياحية ومناطق صناعية استثمارية.

وأكد المصدر أن خريطة المشروعات التنموية الجديدة المطروحة بكوت ديفوار تأتى فى إطار خطة التنمية الوطنية للدولة خلال الفترة من 2021 إلى 2025 والتى تشمل تدشين حزمة ضخمة ومتنوعة من الأعمال فى مجالات متعددة، مشيرا إلى أن الدولة تطرح جزء من المشروعات أمام الكيانات القادرة على توفير تمويلات له.

 

جدير بالذكر، قيام السفارة المصرية في أبيدجان بترتيب زيارة لوفد من شركة المقاولون العرب خلال الفترة الماضية تضمن تنظيم مقابلات هامة مع مسئولى دولة كوت ديفوار ، وأبرزهم  وزير التعليم العالي ووزير الصحة ووزير النقل ووزير البناء والاسكان والتعمير ووزير النقل.

كما قام وزير الاسكان الإيفوارى بعمل زيارة إلى مصر فى فبراير الماضى ، التقى خلالها الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، وتفقد خلالها عددًا من أهم المشروعات التي نفذتها شركة المقاولون العرب، والتى نفذت مشروعات خاصة بكوت ديفوار منها مشروعى كوبرى Jacqueville للربط بين أحد المناطق الرئيسية لزراعة الكاكاو وميناء التصدير، ومشروع توسعة مبنى قرية البضائع في مطار أبيدجان الدولي.