تعتزم شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية بدء تفعيل العقد الموقع مع  شركة بيئة الإماراتية – الشركة الرائدة فى مجال الاستدامة والخدمات البيئية في دولة الإمارات لإدارة مجال المخلفات الصلبة بالعاصمة الإدارية فى يونيو المقبل، وفقا لـ اللواء أحمد زكى عابدين، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للشركة.

أكد أن شركة  بيئة الإماراتية إنتهت من تجهيز وتوريد معداتها بالكامل إلى مقر المشروع بالعاصمة الإدارية، وهى شركة ذات سابقة أعمال قوية وتمتلك خبرات جيدة فى مجال إدارة النفايات وتحويلها إلى وقود.

وأشار إلى أنه من المُخطط أن تتضمن أعمال شركة “بيئة” تنفيذ إدارة متكاملة للمخلفات والنفايات بالمدينة، موضحا أنه تم تخصيص منطقة خاصة على بعد 60 كم على طريق السويس لتدشين مدفن صحى .

وإنتهت شركة العاصمة الإدارية من تخصيص مساحة 300 فدان على حدود العاصمة لأعمال إقامة أكبر مجمع لإدارة المخلفات الصلبة خلال الفترة المقبلة، حيث سيتم إنشاء المجمع على مرحلتين متتاليتين وفقا للتعاقد الموقع بين شركة العاصمة الإدارية ومجموعة الشارقة الإماراتية “بيئة” والتى تمثلها شركة “بيئة”.

وتتولى شركة ( بيئة الإماراتية ) أعمال الإنشاءات المتكاملة بالمرحلة الأولى للمشروع، وتتضمن المرحلة الأولى للمشروع إقامة مدفن صحى ووحدة لعمليات فرز المخلفات، ووحدة خاصة للمعالجة، ووحدة لإعادة التدوير، ومن المخطط الإنتهاء من إنشاءات المرحلة الأولى وتوفير المعدات اللازمة لها خلال 18 شهرا فقط، حيث تتولى الشركة الإماراتية “بيئة” توفير المعدات الحديثة للمشروع والقيام بأعمال تدشين المبانى.

كما يتضمن مجمع المخلفات الضخم المستهدف إقامته بالعاصمة الإدارية مرحلتين، المرحلة الأولى تختص بإدارة المخلفات الصلبة ومشتملاتها ، وتختص المرحلة الثانية بمخلفات ناتج الحفر ومخلفات الهدم ، والمقرر أن يتم معالجتها وتحويلها إلى منتجات أخرى يمكن إستخدامها.

وفيما يتعلق بالمرحلة الأولى لمجمع المخلفات الصلبة بالعاصمة الإدارية ، فإنه سيضم إنشاء مقرات خاصة للمدافن الصحية ووحدات للفرز ووحدات للمعالجة ووحدات لإعادة التدوير، كما ستشمل المرحلة الثانية المتعلقة بمخلفات نواتج الحفر إعادة تدويرها بالكامل وإخراجها فى صورة منتجات جديدة كإنتاج البلوكات الخرسانية والطوب الخرسانى والطوب الرملى.

وتتحمل شركة ( بيئة الإماراتية ) مسئولية تكلفة إنشاءات المبانى وكذلك توفير المعدات من لوادر وسيارات للنقل وخطوط لإعادة التدوير، وذلك فى إطار التعاقد الموقع مع شركة العاصمة على إدارة المشروع لمدة 15 عاما.

وإنتهت شركة ( بيئة الإماراتية ) من توريد 51 مُعدة ، ووفقا للتعاقد الموقع مع شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية بشأن إدارة النفايات فى العاصمة الإدارية لمدة 15 عاما، فمن المقرر الإستعانة بكوادر مصرية فى تنفيذ المشروع بما يدعم تحقيق الأهداف ونقل خبرات  ( بيئة )  إلى الجانب المصرى ، فضلا عن تعزيز فكر التنمية المستدامة ومجالاته المختلفة فى المشروعات العملاقة بالدولة.

كما تلتزم الشركة الإماراتية وفقا للتعاقد  بتحقيق معدلات بنسبة 80% فى عمليات تحويل النفايات إلى طاقة فى العاصمة الإدارية وتسعى إلى الحفاظ على هذا الالتزام ، بالإضافة إلى تحقيق التنمية فى مجالات أخرى.