وقع المهندس محمد سامي سعد رئيس الاتحاد المصري لمقاولي التشييد والبناء بروتوكول تعاون مع المهندس هاني ضاحي نقيب المهندسين وحضر التوقيع نخبة من قيادات الاتحاد المصرى ونقابة المهندسين .

يستهدف البرتوكول تيسير إجراءات استخراج الشهادات السلبية من الاتحاد المصرى الي المهندسين الاستشاريين أعضاء نقابة المهندسين، والتي كانت تشكل عبئا كبيرا علي المهندسين الاستشاريين وتستنزف الوقت والجهد نتيجة اضطراراهم للتردد علي مقر الاتحاد أكثر من مرة .

وينص البروتوكول على أن يوفر الاتحاد المصري لمقاولي التشييد والبناء البيانات الخاصة بتقديم الخدمة من خلال ربط قاعدة البيانات المتوفرة لديه لصالح نقابة المهندسين، مما يسمح باستخراج الشهادات السلبية من خلال نقابة المهندسين باستخدام نظام الربط، والتنسيق بين إدارتي تكنولوجيا المعلومات بالاتحاد والنقابة .

من جانبه، أكد المهندس محمد سامي سعد، رئيس مجلس إدارة الاتحاد ، أن البروتوكول يعكس استراتيجية الاتحاد الرامية لتطوير وتقديم الخدمات عن بعد لسرعة إنجاز الخدمات المقدمة، وفي إطار خطط الاتحاد طويلة الأمد المستهدفة ميكنة الخدمات وتوفير قاعدة بيانات إلكترونية للشركات .

وأضاف رئيس الاتحاد، أنه قد تم طرح مناقصة على الشركات المختصة لتتولى عملية ميكنة الخدمات، وقد تم ترسية المناقصة على شركة “فودافون” منوهاً الي أن جامعة عين شمس تتولي الإشراف على التنفيذ بعد أن تم التعاقد معها كاستشاري للاتحاد في تحديث الشبكة الحالية ، لاختصار الإجراءات والأرشفة الإلكترونية والربط الإلكتروني مع كافة الجهات التي يتعامل معها الاتحاد، وذلك بهدف تنفيذ معظم الخدمات عن بُعد تدريجيًا ، موضحاً أنه بالفعل قد تم الربط مع قطاع التأمين، ومشيرا الي أنه جار حالياً دراسة الربط مع مصلحة الضرائب، وهيئة الاستثمار، وباقي الجهات ذات الصلة، توفيرا للوقت والجهد.