تستهدف الجهات الحكومية بالعراق  زيادة عدد شركات المقاولات المصرية المشاركة فى مشروعات إعمار العراق خلال 2022 الجارى، وتتضمن الاتفاقات وأعمال التنسيق القائمة مع الجهات المحلية تذليل كافة العقبات أمام الشركات بغرض تمكينها من التواجد بالعراق وتعزيز فرصها فى الحصول على أكثر من مشروع ، وترصد الجهات الحكومية المسئولة عن مشروعات إعادة الإعمار والتنمية بدولة العراق موازنة خاصة لمشاركة شركات المقاولات المصرية فى مشروعات التنمية والعمران الجديدة بها خلال العام الجارى، بحسب مصدر مسئول.

أكد أن الجهات العراقية أبدت رغبتها فى تمكين شركات المقاولات المصرية للعمل فى مشروعات إعادة الإعمار والتنمية ، حيث يجرى الاتفاق مع الجهات المحلية لزيادة عدد شركات المقاولات المصرية التى ستدخل فى خطة إعمار العراق بداية من العام الجارى.

أولوية للمشروعات المتوقفة بالعراق..وإتفاقات لزيادة عدد شركات المقاولات المصرية بمشروعات الإعمار

وأضاف أن العراق تضع أولوية قصوى لعددا من المشروعات المتوقفة بها خلال الفترة الراهنة، والتى تتضمن مشروعات سكنية وأعمال أخرى تتعلق بالبنية التحتية الشاملة، مشيرا إلى أنه من المقرر إتمام زيارة هامة لعددا من الشركات المصرية للعراق فى نهاية فبراير الجارى لتوقيع تعاقدات رسمية على عددا من المشروعات.

أشار إلى تنوع حجم المشروعات المتاحة ضمن خطة الإعمار والتنمية فى العراق والتى تشمل مشروعات للطرق ومحطات لمعالجة مياه الصرف ومشروعات للكبارى والجسور، ومشروعات سكنية .

لفت إلى أبرز التحديات التى تواجه دخول شركات المقاولات للعمل فى العراق ، ويتمثل أبرزها فى تأخر صرف المستخلصات عن الأعمال إضافة إلى إشكالية الضمانات البنكية وتسهيلات تحويل الأموال والإشكاليات المتعلقة بالإقامات.

جدير بالذكر، أن قطاع المقاولات المصرية يمتلك نحو 47 شركة محلية تستهدف التواجد فى الأسواق الخارجية وتحديدا فى دول القارة الإفريقية والدول العربية الطامحة نحو إعادة الإعمار والتنمية، وتتنوع تخصصات الشركات المصرية لتتلائم مع مختلف مشروعات البنية التحتية والأعمال السكنية المتاحة بالخارج.