إنتهت العاصمة الإدارية من أعمال تدشين مشروع أول مدينة طبية جديدة لخدمة قاطنى العاصمة خلال الفترة الراهنة وعلى مساحة إجمالية تُقدر بنحو 30 فدانا، حيث تولت الشركة الهندسية للصناعات والتشييد “سياك” أعمال التنفيذ، وفقا لمصدر مسئول.

أكد أن المرحلة الأولى بالعاصمة الإدارية تضمنت إقامة مشروع مستشفى العاصمة وهو مشروع ضخم، حيث تمثل أول مستشفى متكامل لخدمة القاطنين فى المدينة خلال الفترة المقبلة، فضلا عن قيامها بتوفير الخدمات الطبية لكافة العاملين التابعين للشركات المنفذة للمشروعات المختلفة بداخل العاصمة الإدارية فى الوقت الراهن.

أشار إلى أن مشروع مستشفى العاصمة الإدارية يقع بداخل نطاق المدينة الطبية العالمية الجديدة بالمرحلة الأولى فى العاصمة الإدارية، وهو أول مركز طبى ضخم بسعة 200 سرير بالاضافة إلى 9 غرف عمليات رئيسية.

وأوضح أن المدينة الطبية العالمية الجديدة فى العاصمة الإدارية تتضمن إقامة عددا من المشروعات الطبية الكبرى، بينها مجموعة من المستشفيات العاملة فى كافة التخصصات الطبية، بالإضافة إلى إقامة عددا من مراكز الاستشفاء والمنتجعات الصحية.

وتضم المرحلة الأولى بالعاصمة تنفيذ حزمة ضخمة من المشروعات الكبرى، منها مشروعات تنمية البنية التحتية الأحدث على مستوى العالم والتى تم تأسيسها من خلال شبكة أنفاق ضخمة وتُدار بواسطة أحدث الآليات التكنولوجيا الحديثة، كما تضم إقامة أحدث مراكز للتحكم والسيطرة الأمنية، منها مركز التحكم الأمنى ومركز إدارة المدينة، حيث إنتهت شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية من تطوير 70% من إجمالى المرحلة الأولى بالمدينة حتى 2021 الماضى، كما يتم تنفيذ عددا من المشروعات التكنولوجية الضخمة والمشروعات الاستثمارية الكبرى فى العاصمة الإدارية بالتعاون مع أكثر من 20 شركة عالمية مُتخصصة تنقل خبراتها للجانب المحلى ، وتستعد العاصمة الإدارية لاستقبال دخول موظفى الحكومة للعمل من المقرات الجديدة بالحى الوزارى خلال 2022 ، بعد أن إنتهت من تطوير الحى الحكومى بالكامل بتكلفة بلغت 60 مليار جنيه تحملتها ميزانية شركة العاصمة الإدارية.