تدرس 4 شركات مقاولات كبرى بالقطاع الخاص فرص المشاركة فى تنفيذ عددا من مشروعات البنية التحتية بعدة دول إفريقية ، وبحجم استثمارات يُقدر بنحو 5 مليار دولار، بحسب مصدر مسئول.

أكد أن المشروعات القائمة للدراسة حاليا تتضمن أعمالا للطرق ومشروعات للإسكان ومشاريع خاصة بتنمية مدن صناعية ، بالإضافة إلى مشروعات متخصصة فى المجالات الصحية والتعليمية، حيث تأتى هذه المشروعات ضمن خطة التوسع بالخارج خلال العامين المقبلين، وزيادة حجم استثمارات الشركات بإفريقيا.

أضاف أن خريطة المشروعات الجديدة تتوزع بداخل دول روندا وكينيا وغانا والكونغو ، بحجم أعمال متباين وبتمويلات دولية .

وأوضح أن عددا من شركات المقاولات أبرزهم ( أبناء حسن علام ومجموعة سامكريت وإينكوم وبنية كابيتال ) دخلت فى تنفيذ مشروعات ضخمة بإفريقيا خلال العام الماضى ، أبرزها مشروعات دولة الكونغو الديمقراطية والتى تضمنت أعمالا إنشائية ومشروعات مرتبطة بالبنية التحتية ومد شبكات المرافق والألياف الضوئية، بإستثمارات بلغت 4 مليار دولار.

أشار إلى أن توافر الغطاءات التمويلية للمشروعات المتاحة بالدول الأفريقية دفعت بتمكين نحو 6 شركات مصرية للعمل فى مشروعات ضخمة فى دولة الكونغو بداخل أكبر مشروعاتها والمتمثل فى إقامة عاصمة جديدة ، حيث تُصنف الكونغو كواحدة من أكبر الدول الأفريقية على مستوى الفرص الاستثمارية المتنوعة والتى تجذب العديد من الشركات فى التخصصات المختلفة.