وافقت الحكومة على زيادة المساحة المخصصة لمشروع العاصمة الإدارية الجديدة بنحو 50 فدانا لتصل إجمالى مساحة العاصمة على إمتداد مراحلها إلى 220 ألف فدانا بدلا من 170 ألف فدانا، بحب ما نشرته صفحة شركة العاصمة.

ومن المنتظر إصدار قرار جمهورى بإضافة 50 ألف فدانا إلى العاصمة الإدارية الجديدة لتمثل المرحلة الرابعة بالمدينة، وذلك على إمتداد محور 30 يونيو اتجاه محافظتى السويس والإسماعيلية.

جدير بالذكر ، أن المرحلة الأولى بالعاصمة الإدارية تشهد حاليا تسليم مشروعات مبانى الحى الحكومى بالكامل، كما تتولى شركات المقاولات المنفذة للأعمال المدنية وأعمال الإليكتروميكانيكال تنفيذ أعمال إختبارات التشغيل للمبانى على مستوى البنية التحتية وكذلك أنظمة مكافحة الحريق وأعمال التبريد، وكذلك الأعمال الخاصة بإدارة المخلفات الخاصة بالمبانى ، موضحا أنه يجرى حاليا إنهاء أعمال تجهيزات الطرق وأعمال اللاند سكيب المتصلة بالمبانى .

وتضم المرحلة الأولى بالعاصمة تنفيذ حزمة ضخمة من المشروعات الكبرى، منها مشروعات تنمية البنية التحتية الأحدث على مستوى العالم والتى تم تأسيسها من خلال شبكة أنفاق ضخمة وتُدار بواسطة أحدث الآليات التكنولوجيا الحديثة، كما تضم إقامة أحدث مراكز للتحكم والسيطرة الأمنية، منها مركز التحكم الأمنى ومركز إدارة المدينة، حيث إنتهت شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية من تطوير 70% من إجمالى المرحلة الأولى بالمدينة حتى 2021 ، كما يتم تنفيذ عددا من المشروعات التكنولوجية الضخمة والمشروعات الاستثمارية الكبرى فى العاصمة الإدارية بالتعاون مع أكثر من 20 شركة عالمية مُتخصصة تنقل خبراتها للجانب المحلى ، وتستعد العاصمة الإدارية لاستقبال دخول موظفى الحكومة للعمل من المقرات الجديدة بالحى الوزارى خلال 2022 ، بعد أن إنتهت من تطوير الحى الحكومى بالكامل بتكلفة بلغت 60 مليار جنيه تحملتها ميزانية شركة العاصمة الإدارية.