يجرى التجهيز لبدء طرح مشروع تنفيذ أعمال المرافق بمسافة 60 كم بالمرحلة الأولى بمدينة العلمين الجديدة، ضمن خطة مشروعات تأهيل ورفع كفاءة البنية التحتية للمدينة بما يُخدم على المشروعات العقارية المتنوعة بها، بحسب مصدر مسئول.

أكد أن شركات المقاولات العاملة بالمدينة تترقب بدء طرح الأعمال الجديدة خلال الشهرين المقبلين ، حيث يدخل المشروع ضمن مستهدفات تأهيل كافة شبكات البنية التحتية وزيادة الطاقات الإنتاجية لها بما يتناسب مع حجم المشروعات العمرانية القائمة ويضمن جودة وكفاءة خطوط البنية التحتية التى تُغذى كافة أحياء المدينة.

أضاف البرامج الزمنية المرتبطة بمشروعات رفع كفاءة البنية التحتية بالمرحلة الأولى بالعلمين تتراوح بين 6 إلى 12 شهرا للتنفيذ بحد أقصى، وتشمل أعمال شبكات خطوط المياه وخطوط الصرف الصحى والروافع ، والأعمال الخاصة بالمحطات المتكاملة بالإضافة إلى الأعمال المرتبطة بشبكات الكهرباء.

وأوضح أنه من المخطط أن تشهد الفترة المقبلة طرح مشروعات لتأهيل الطرق وتنفيذ أعمال توسعة بالمرحلة الأولى ويتزامن ذلك مع الاقتراب من تسليم عددا من مشروعات المرحلة الأولى بمدينة العلمين، مشيرا إلى أن إرتفاع نسب الإنجاز التى تحققها شركات المقاولات العاملة فى مشروعات البنية التحتية بالمدينة يؤهلها للاستحواذ على أعمال جديدة، حيث تنقسم توزيع حصص الأعمال ما بين إقامة محطات متكاملة وأخرى لرفع كفاءة الشبكات.

وتتضمن المرحلة الأولى بمدينة العلمين الجديدة تدشين 25 برجا وذلك بعد إضافة 10 أبراج أخرى جديدة، وتصل ارتفاعات الأبراج إلى نحو 41 طابقا متكررا، كما تتضمن الأبراج وحدات سكنية وإدارية وتجارية، ويعمل بمنطقة الأبراج عددا من كبريات شركات المقاولات ، منها شركات “المقاولون العرب ، وأبناء حسن علام ، ومجموعة درة ،ومجموعة سياك القابضة، وشركة أوراسكوم، وشركة ريدكون للتعمير، وشركة اتحاد المقاولين العالمية” .

كما تشمل مدينة العلمين الجديدة حزمة ضخمة من المشروعات إلى جانب الأبراج السكنية، ومنها تطوير الحى اللاتينى بالمدينة، ومشروع أبراج الداون تاون، إلى جابن مشروعات الجامعات التعليمية الدولية، ومشروع المنطقة الترفيهية التجارية ، ومشروع إنشاء المدينة التراثية.