انطلقت فعاليات النسخة الثالثة من ملتقى بناة مصر تحت عنوان “مشروعات مصر القومية.. رؤية وطنية للمستقبل” تحت رعاية رئيس مجلس الوزراء وبحضور وزيري الاسكان والنقل في مارس الماضي، وبمشاركة 700 قيادة تنفيذية لكبرى مؤسسات قطاع التشييد والبناء وكبريات شركات المقاولات وقيادات المؤسسات المالية ومواد البناء والتطوير العقاري والقطاعات المرتبطة به.

وناقش الملتقى الذي انعقد لمدة يومين قدرة الحكومة والقطاع الخاص على اقتناص  كافة الفرص الاستثمارية التي توفرها المشروعات الكبرى بالدولة وكيفية الاستثمار فيها والحوافز التي تقدمها الدولة للمستثمرين ومردودها على الاقتصاد المصري، إلى جانب مناقشة التحديات التي تواجه الاستثمار في تلك المشروعات للعمل على مواجهتها، لخلق مناخ استثماري جاذب وقادر على تحقيق التنمية.

وخلال فعاليات الملتقى تم تسليط الضوء على حجم الإنجاز الذي يتم في المشروعات القومية التي تنفذها البلاد خلال الفترة الحالية، والتي تتمثل أبرزها في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، أنفاق قناة السويس، العاصمة الإدارية الجديدة، الخطة القومية للطرق؛ مشروع المليون ونصف المليون فدان، مشروع الإسكان الاجتماعي، ومحطات الكهرباء.