قال علاء والي، رئيس  لجنة الإسكان بمجلس النواب، إن  اللجنة بصدد إصدار قانون التعويضات الخاص بشركات المقاولات، بحد أقصى خلال 10 أيام، حيث تجري المناقشة النهائية وإعداد الصياغة القانونية النهايئة للقانون حاليا.

وأضاف خلال مشاركته بالجلسة الافتتاحية بالدورة الثالثة لملتقى بناة مصر، أن سبب تأخر إقرار القانون حتى الآن يرجع إلى وجود بعض النقاط الخلافية بين الحكومة  ومجلس النواب فيما يخص تعويضات المقاولين من الباطن وآليات صرف  تلك التعويضات، مؤكدا أن النواب أيضا يحرصون على عدم إضافة أعباء جديدة على الموازنة العامة للدولة.

وتلقى النسخة الثالثة من ملتقى بُناة مصر التى تنعقد تحت رعاية رئيس مجلس الوزراء ، الضوء على حجم الإنجاز الذي يتم في المشروعات القومية التي تنفذها البلاد خلال الفترة الحالية، والتي تتمثل أبرزها في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، أنفاق قناة السويس، العاصمة الإدارية الجديدة، الخطة القومية للطرق مشروع المليون ونصف المليون فدان، مشروع الإسكان الإجتماعي، محطات الكهرباء .

ويناقش الملتقى الذى ينعقد لمدة يومين تحديات التمويل، والطاقة، ومواد البناء، لكونهم عوامل رئيسية لإنجاح شركات المقاولات في تنفيذ المشروعات وفقا للمواعيد المحددة والتكلفة الموضوعة إلى جانب تخصيص جلسة لأدوات التمويل المتاحة داخل السوق المصرية، كالقطاع المصرفي والبورصة والتأجير التمويلي وبحث دور تلك القطاعات في توفير التمويل المناسب لقطاع التشييد والبناء لتيسيير التعاملات بين قطاع المقاولات والقطاع المصرفى وخاصة فيما يتعلق بفتح خطابات الضمان للشركات فضلاً عن التسهيلات التمويلية للشركات.